Latest news
التجمع الوطني الديمقراطي السوري:--منمنمات كنهوشية

منمنمات كنهوشية

جمعنا لكم باقة مما كتبه الدكتور يونس كنهوش خلال رحلته التي واكب فيها أحداث الثورة السورية منذ بدايتها، وقد أسميناها (منمنمات كنهوشية) كونها ترسم لوحات فكرية لبعض المشاهد والمواقف مرت بها هذه الثورة. وقد أردنا من نشرها رداً على الذين يدعون أن هذه الثورة جاءت

 (بغوغائية) دون أن تتبنى فلسفةً أو فكراً ثورياً ناضجاً لقيادتها، ولنبرهن أنَّ ذلك الادعاء يجافي الحقيقة، وأنَّ آلاف مؤلفة من الوطنيين الذين يوسمون بالفكر الثوري العميق ازدحمت بهم ساحات الثورة. ولكن الغلبة كانت للوصوليين والمنتفعين الذين وصلوا عن طريق المال السياسي والأجندات المشبوهة واحتلوا سدَّة المجلس الوطني وائتلافه ليستنزفوا هذه الثورة، مما أدى إلى بقاء هؤلاء المفكرين الشرفاء خارج حدود اللعبة القذرة التي تعبث في مركز الثورة.

الدكتور يونس كنهوش (70 عاماً) سوري المولد والنشأة، نال درجة الدكتوراه في علم (تكنولوجيا الكيمياء) من جامعة مندلييف في الاتحاد السوفيتي (الأسبق) وعمل في مركز البحوث العلمية بدمشق لسنوات طوال إلى أن وجد أنَّ الفساد قد استشرى

وانتشر في مناحي الحياة في سورية، فتقدم باستقالته وهاجر إلى أستراليا ليستقر ويعيش فيها. ولكن تغريبته الاسترالية لم تُنقص من حِسِه الوطني، فقَدم إلى مصر ليشارك المعارضة السورية في واجبها الوطني وقد كان من مؤسسي منظمة (التيار المدني) وشارك في تأسيس (التجمع الوطني الديمقراطي السوري 2013). ثم غادرها ليعود ثانية لينضم إلى أسرته في سسيدني ويتابع نشاطه الثوري فيها بكل حرية.

لا تزال الاديان معتقد تؤمن به كثير من المجتمعات ، ولكن كل دين يؤكد انه هو من يملك الحقيقه ، ولكن الواقع يؤكد ان الدين هو مفهوم ميتافيزيقي غيبي ولكن يريح كثير من الناس خوفاً من مفهوميه الحساب والعقاب الالهى الاخير وكما يسمونه يوم الدين ، المشكله ان استخدام الدين مظله سياسيه هو ما قد يسيئ للدين ويضر في السياسه …!!!

 

من المؤكد ان المال السياسي الذي دعم الفصائل بحيث كان عليها ان تلتزم بأجنده تابعة لتلك الدول او المؤسسات الماليه مثل السعوديه وقطر بتنسيق مع تركيا ، واتضح اخيراً ان هذه الفصائل تبنت مشروع اسلاموي ، هذا وقد اشترك النظام في المساهمه بالمشاركه باخلاء المساجين المتطرفين مشكلين فصائل اسلاممويه النزعة ، كل ذلك جعل من القوى الديمقراطيه في موضع لا يحسد عليه علماً انها قوى غير منظمه ومع كل ذلك قدمت الكثير من الضحايا . ولكن اتضح اخيراً انها اصبحت بين سندان النظام ومطرقة الفصائل .

 

الضوء القادم في نهاية النفق …. حقاً بدأ العد التنازلي لأكبر دوله مارقه في العصر الحديثه … هل سيشرب الخامئيني كأس السم الاخر …..!

ان المجتمعات وبإختلاف تنوعاتها وعلى مدّ العصور كانت تخلق اساطيرها والهتها وأنبيائها وكانت تصدقها وتؤمن بها فيما بعد …!!!

 

يعتبر الزواح المدني في اكثر دول العالم مشرعاً قانونياً ضمن الدستور ، فالدولة المدنيه الديمقراطيه التي تقف على الحياد من قضايا مهمه مثل الدين والمعتقد وحرية الفكر …اخ ارى ان هذا القانون ينطبق من حاله انسانيه تجعل الانسان يقبل ويحترم الاخر ، ولكن للاسف في كل البلاد العربيه والدول المارقه لا يسمحوا بمثل هذا الزواج بسبب التشريع الديني ولا شك ان الانظمه السياسيه لها دور مهم بسبب تماهيها مع الشرائع حفظاً على السلطه والتي هي الأهم ، ولكن من الواضح ان الكثير لا يزال ضد الزواح المدني وكما هو واضح بسبب الدين والموروث الثقافي.

 

إلى من لا يهمه الامر :
هناك من استثمر في الثوره السوررية وأصبح مليونيرياً، وهناك من استثمرتهم الثوره واصبحوا بلامأوى اذا بقوا على قيد الحياه ….

 

تمر سوريا في مرحلة عصيبه منذ اكثر من قرن وأنتجت هذه المرحله مجتمعاً متفككاً ، مع غياب الدوله المدنيه ووصول الاسد للسلطه وبسبب هذه الدوله المتوحشه اصبح المواطن يعيش في حالة من الاغتراب فبدل الانتماء للوطن بسبب غياب الحريات وسلب حقوق الناس واستباحة القضاء ظهرت العصبيات وأصيح المواطن ينتمي الى العائله او العقيده او القوميه او الدين وتفكك المجتمع عمودياً وافقياً الى ان قامت الثوره وأظهرت مدى عمق التفتت الموجود في داخل المجتمع وخاصة بعد السنه الاولى من الثوره وظهور الاسلام السياسي وعلى رأسهم الاخوان مسلمين والسلفيين وتم تسليح الفصائل المتطرفه وحصل ما حصل ، لا يمكن لاي مجتمع ان يصبح شعباً الا الاتفاق على عقد اجتماعي من خلال نظام مدني ديمقراطي والحديث يطول

 

بعد تصريحات اوردوغان حول ادلب وما حولها ههل ستدخل القوات التركيه الى ادلب ، هل سيوأدي الى التماهي مع الفصائل المتطرفه وتشكيل محكوميه ما بمساعده هذه الفصائل هناك وهكذا يتم تأسيس لنظام مدعوماً من تركيا تكون هذه الفصائل هي التي تدير سياسه المنطقة وتفرض افكارها المتطرفه وإلا كيف يمكن التعامل مع كل هذه الفصائل اذا كانت تركيا تدعي انها تحارب الارهاب والتطرف وهل سيكون هذا التطور بموافقة التحالف الثلاثي الروسي الايراني مع التركي …..! اسئله كثيره من الصعب الاجابه عليها الان ولكن بشل عام ارى ان المنطقه هناك قادمه على تغيير قد يكون خطيراً جدا.

هناك من يهتم لكي يصبع الاعمى يُبصر وهناك من يسعى ليجعل المبصر اعمى … بلد يا بلد … اه يا بلد …!!!

 

هل فعلاً ان كوريا الشماليه تملك القنبله الذريه …! ولو كان ذلك حقيقة هل من الممكن ان تستخدمها بدون موافقة الصين على الاقل ، وهذا من الصعب جدا ؛ اذا ما الهدف من الاتجاه الى المصالحة ومن اللقاء الامريكي الكوري قريباً ….. اسئله تحتاج الى كثير من الاجوبه !

 

الكل يعلم انه لم يكن لدينا حريه الاختيار من نكون قبل ان ترى اعيننا الشمس ، والكل يعلم ان كل واحد له ظروفه الخاصة عند مواجهته الحياه، قد يكون فقيراً او غنياً او حاكماً ، هذه هي الحياه ، والكل يعلم ان خياراتنا ليست سهله …..!!
ولكن هناك خيار اكيد هو المسؤول عنه ان يتخلي عن كرامته واخلاقه الانسانيه ، وهذا اختيار شخصي وهو الاول والأخير المسؤول عنه ، وعندما يفتقد الانسان كرامته فقد يكون فقد كل شيئ ، ماذا ينفع اذا امتلكت الكثير وفقد نفسي ….!!!؟؟؟

الشعب يصنع الدكتاتور والدكتاتور يجلب الطغاة …  اليس كذلك هو تاريخ الدول العربيه بعد سقوط الدوله العثمانيه …!!!

 

الصداقه هي من اجمل العلاقات الإنسانيه التي نحتاجها جميعاً لما تتضمن من المفاهيم مثل الثقه والمحبه والشعور مع الاخر في السراء والضراء وتجاوز كثير من الفروقات في المفهوميه بشكل عام لان هذا ما يُغني الأصدقاء ويساعد على الاستمرارية .

 

رساله الى الاخوان المسلمين
لا توهموا الناس بأنكم مع دوله مدنيه ديمقراطية ، الشورى التي تتبنوها ليست هي الديمقراطيه يا من تتلونوا كالحرباء في كل مكان وزمان ، الثوره السوريه لم ولن تكونوا شركاء فيها الا اذا كُنتُم مواطنين بلا مشروع خلافتكم وخلط الدين بالسياسه.

 

من الواضح ان أوردوغان يسعى الى احياء الماضي من خلال الحاضر فقد تدغدغ احلامه السلطنه العثمانيه مستخدما الاسلام السياسي هدفاً غير معلناً ولكنه اصبح واضحاً الا لمن لا يرغب القبول في ذلك!!

قضية الاخلاق ميزه تتعلق بجوهر الانسان لا علاقة لها لا بالوراثه ولا بطبيعة النظام السياسي ولا بالعقيده ولا بالعامل الموضوعي الذي يعيش فيه الانسان.

 

النقاش مع شخص تحبه وتثق فيه مفيد جداً في تخفيف التوتر والإكتئاب ، ويمنحك ثقه كبيره في نفسك .
الملل هو رساله من عقلك ، تنبهك انه يجب عليك ان تفعل شيئاً اكثر أهميه مما تفعله الآن وهو شعور يقودك الى تحقيق اهدافك ، اذا فهمته .
اسوأ الأشياء التي يفعلها الشخص في حياته هو عدم اخذ قرار الابتعاد عن الاشخاص الذين يقومون بإيذائه نفسياً بصورة جديه ، انهم مصدر الطاقة السلبيه ايضاً 
كل ما زاد حبك للشخص كل ما زادت حساسيتك من ناحيته وتتأثر من أتفه شيئ منه لأنه وصل الى ارق غشاء في قلبك .
ان الاشخاص الفاشلين في حياتهم يميلون الى البحث عن اخطاء الناجحين لانتقادهم والتقليل من شأنهم ليشعروا انهم افضل منهم ولتعويض النقص الداخلي لديهم .
ان صديقك الفعلي هو بمجرد ان تتحدث معه في عز ضيقك سيشعرك انه لا زال هناك امل وانك بخير رغم كل الظروف .
اذا اردت ان تجتاز مرحله مؤلمه في حياتك عشها كاملاً ، لا ترضى بالتخدير ولا التجاهل ولا التحليل ولا انصاف الحلول وحدها المواجهة سوف تشفيك .
عندما تقلع عن ادمان شيئ ما اول ما ستواجهه هو التفكير به في اوقات الفراغ ، فإن قتلت الفراغ ، انتصرت .
كل الحب لكم اصدقائي الاعزاء.

 

يعتبرون الاخوان المسلمين ان اي احتلال بلد عربي من دوله اسلاميه ولو كانت فارسيه او تركيه او ايرانيه ( من افواههم تدينهم ) هو احتلال مبارك ومدعوم من قبلهم لانه يدخل ضمن برنامجهم لتأسيس دولة الخلاقه … لا اريد الخوض في هذا المجال لان غالبية المجتمعات العربيه اصبحت تعلم خطر إيديالوجيا الاخوان على بناء الدوله المدنيه الديمقراطيه ، المهم ان ما حدث في عفرين هو من هذا الباب وللتذكير ان المؤسسة الاخوانيه فقدت اهم مراكزها في الشرق الأوسط ولم يبق لهم الا ملاذا واحدا هو حزب العداله التركي حيث 

يحاول اوردوغان التماهي مع الاخوان وقد يورط النظام التركي في اتجاه الاسلمه حالماً بالإمبراطورية العثمانية ( السلطان الجديد ليتنماشى مع القيصر الجديد ) ولكن اتصور انه ينعي الدوله العلمانيه اذا تمكن المتابعة في هذا المسار الخطير.

 

أكيد ان الحالة الراهنة التي تواجهها سوريا وكل المتورطين في هذا البلد المستباح يواجهون مصير لا يزال مجهولاً ، ولكن من يطلع على الحوار والجدال حول ما سيحدث ( بين السوريين ) تجد اننا لا نزال نعيش في الوهم وكل ٍ يحاول ما يأمله ان يحدث بهذا الطرف او ذاك ، وستجدون ان 95% من كل ذلك ذهب مع الريح ، لا حاجه لتوضيح السبب …!على كل الاحوال اتمنى الخلاص والسلام لسوريا.

 

ضجيج دبلوماسي حول الهجوم الكيميائي “أسمع جعجعة ولا ارى طحناً” … هذا هو الموقف الدولي اذا تم قتل 1700 من اهل الغوطه خلال ثلاثة أسابيع، وسوريا تقتل وتدمر منذ سبع سنوات ، اليس كل هذا اسوأ من استخدام الأسلحة الكيمائيه بكثير ، اليس كان من الممكن أن يتم وقف كل العمليات العسكريه وتحت البند السابع وبعدها ستكون الحلول اوفر حظاً وأقل مأساوية …!
قد تقوم امريكا بضربه استعراضية ما ولكن سيعودوا الى الامم المتحده الى ان تتفق الكباش اخيراً على سوريا… والخاسر الوحيد هم السوريون.

 

من الواضح ان امريكا لا تزال في موقف غير معلن في تعاملها مع الموقف الروسي بالنسبه للوضع في سوريا ، ومن الواضح ايضاً ان ليس لديها استراتيجيه حول كيفية الخروج من المأزق السوري الذي اصبح يشكل خطراً على كل المتورطين في ما يحدث منذ سبع سنوات من قتل وتدير وتهجير.

 

الحرية شرط كل شيء . و لا شيء شرط للحرية… إذا رفضت أن تكون محتلا في منطقة ضميرك، فليس في مقدور أحد أن يحتل منك مكان آخر.. عندما يتحرك قطار الحرية، فإن على الناس أن يختاروا بين أمرين: إما الركوب فيه،،و إما الموت تحت عجلاته…

الحرية “واجب” لا بد من أدائه.. و ليس “حق” يمكن التنازل عنه..

الحرية ليست ثمنا للحقوق… كما أن الحقوق ليست أثمانا للحرية..

فمن يطلب منك التنازل عن حقك لكي يمنحك الحرية ، او يطلب منك التنازل عن الحرية لكي يمنحك حقك، فهو كمن يمسك بيدك من جهة و برقبتك من جهة أخرى ثم يهددك بقطع أحدهما ثمنا لترك الأخرى… 

الحرية و العدل زوجان حميمان، فإما ان يحطا معا، او يرحلان معا..

روحك لا تقبل المصادرة أو الأحتكار، فهي تبقى حرّة في كل الظروف و الأحوال، فلماذا تخضع لتهديد الطغاة، و تقبل العبودية؟؟.. هذا قليل من ما قيل عن الحرية

By | 2018-06-08T13:05:33+00:00 June 8th, 2018|Categories: Culture-ثقافة|0 Comments

Leave A Comment

Click Here To Translate »
Comodo SSL